رئيس التحرير
أبو المعاطي زكي

الزرقاني يكتب : الزمالك ليس عزبة!

>> الزمالك بعراقته وتاريخه وشعبيته وبطولاته وانتصاراته المحلية والقارية ليس »عزبة»‬، فرد واحد في مصر ومصمم علي أن هذا النادي الكبير ليس إلا عزبة خاصة استولي عليها ويديرها بمزاجه ونزواته، وهو في كل يوم يسعي لإثبات ذلك في ظل سكوت الجمعية العمومية وسكوت الدولة ممثلة في وزارة الشباب والرياضة وخوف الوزير من مواجهته، ومستعينا بالحصانة البرلمانية التي فتحت له كنائب برلماني حتي لا يتعرض لأي ضغوط خلال ممارسته لدوره البرلماني في حماية مصالح الأمة، ولكنه استغل هذه الحصانة بدون أي سند قانوني أو دستوري لحماية نفسه بصفة شخصية والتعدي علي حقوق الآخرين وسبهم وشتمهم وتهديدهم بالصوت العالي والاستيلاء علي مقدرات ناد كبير بحجم الزمالك الذي يتعامل مع أجهزة النادي ومسئوليه وأعضاء مجلس الادارة والجمعية العمومية!

 

 

>> وإذا فكر أي من أعضاء الجمعية العمومية أو مجلس الادارة في الاعتراض، فيا ويله وسواد ليله حيث يتعرض لحملة سباب من القاموس الخاص المسئول ويصل الأمر إلي منعه – بدون أي سند قانوني – بين دخول النادي الذي استولي عليه رئيس النادي والتشهير به وتجريسه بكتابة اسمه علي بوابات النادي مع توصية لأمن النادي بالتعامل معه كبلطجي إذا فكر في تحدي القرار السامي ودخول ناديه.. ولا يسلم من ذلك رموز النادي حتي الذين غادروا دنيانا وعلي رأسهم رئيس النادي الأسبق المهندس محمد حسن حلمي الذي لا ينكر فضله وقيادته التاريخية للنادي إلا جاحد، وسكت رعايا العزبة وهم يستمعون لاهانة ذلك الرمز الكبير واتهامه بأنه »‬سكري وقمارتي» وإزالة اسمه عن ستاد النادي.

نقلا عن جريدة أخبار الرياضة.

 

Pin It on Pinterest