كانوتيه
كانوتيه والكرة الذهبية

طالما أعجبني كریستيانو رونالدو.ولطالما ابهرني ليونيل ميسي ولطالما سحرني دييجو ارماندو مارادونا .ولكن يبقي عندي اللاعب الاول علي مستوي المواقف الانسانية والعمل علي اعلاء كلمة الحق والتمسك بدينه هو المالي الفرنسي فريدريك عمر كانوتيه.

ذلك اللاعب المولود في ليون بفرنسا في سبتمبر 1977 لأم فرنسية وأب أفريقي قادم من جمهوریة مالي واللاعب الحاصل علي جائزة افضل لاعب إفريقي لعام 2007.

وبالمناسبة هو اول لاعب افريقي يحصل علي هذه الجائزة ويكون مولده خارج القارة السمراء.

التقيت بهذا اللاعب صاحب ال37 عاما لاول مرة في عاصمة الضباب عندما كان لاعبا في فريق توتنهام .

والمرة الثانية كانت في اطهر بقاع الارض مكة المكرمة علي خلفية مباراة جمعت نجوم العالم المسلمين مع نجوم الدوری السعودي في ديسمبر 2013 تلك المباراة التي نظمتها جمعية رفقاء وكان ايرادها مخصصا لايتام الامة الاسلامية وبإذن الله سوف نجتمع للمرة الثالثة يوم الخميس المقبل في المملكة العربية السعودية وبالتحديد في المدينة المنورة حيث تقام مباراة خيرية من اجل ايتام الامة الاسلامية

. وبالرغم من ان كانوتيه في بداياته لعب لمنتخب فرنسا تحت 21 سنة الا انه التحق بعد ذلك بمنتخب مالي الاول في سابقة هي الاولي من نوعها وقام الفيفا بتغيير لوائحه من اجل هذا الحدث.النجم المالي الكبير صنع التاريخ مع الفريق الاسباني اشبيلية حيث حقق معه بطولة الاوروبا لييج مرتين وكذلك كأس ملك اسبانيا والسوبر الاوروبي والسوبر الاسباني.

ولكن تبقي امجد اللحظات في تاريخ هذا النجم عندما تبرع بمبلغ 700 الف دولار من ماله الخاص لإنقاذ مسجد في المدينة الاندلسية تقام بداخله شعائر الدين الاسلامي ، ولا ننسي مواقفه المشرفة تجاه القضية الفلسطينية.اشعر بسعادة كبيرة لاقتراب موعد لقائي مع هذاالنجم الكبير والذي يعتبر خير سفير للرياضي المسلم علي الرغم من انه التحق بالاسلام وهو في الثانية والعشرین من عمره ولو كنت مسئولا عن الكرة الذهبية لمنحته إياها علي ما يفعله من خير وإحسان .

فريدریك عمر كانوتيه .. كم احبك في الله.

عيسي جروب
تعليقات الموقع مغلقة حاليا , من فضلك قم باستخدام تعليقات الفيس بوك .